ذات الوجهين ( 143 صفحه)
رقم الايداع 9953380899 , الطبعة 1 , سنة النشر 2000
عن الكتاب

يقوم أحد الأمراء الأثرياء بإعطاء علبة من المجوهرات لطياره حتى يهربها إلى "إنجلترا". ولكن قبل تهريب المجوهرات للجهة المقصودة يموت كل من الأمير والطيار. إن عدداً كبيراً من الناس كان يبغي الاستيلاء على تلك المجوهرات، فكان قتل الأمير والطيار ثمناً بخساً مقابل مجوهرات تساوي ملايين الجنيهات، ثم نجد أحد الصبيان يرسل إلى "هركيول بوارو" رسالة يخبره فيها بإحدى الحالات الخطيرة وأصعبها في حياتها كلها: إنها حالة قاتل إرهابي يهدد مدرسة بنات، لقد كان هذا القاتل طالباً، ثم فجأة انجذب للإجراء والقتل! "أجاثا كريستي" كاتبة روايات بوليسية، ولدت في جنوب غرب إنجلترا من أب أميركي وأم إنجليزية، لكنها تقول "إني إنجليزية". تتميز عن جميع الروائيين البوليسيين، مما نصبها ملكة عليهم جميعاً. فرواياتها كبيرة متكاملة، فيها عشرات الشخصيات الحية التي يشعر بها الإنسان دائماً. لا تترك شخصية تظهر في رواية لها دون أن توضح كل معالمها في لمسات سريعة طريفة مهما كان دور هذه الشخصية في الرواية، كما تميزت أيضاً بأن أشخاص رواياتها أشخاص عاديون، ولكنهم تعرضوا في الرواية لظروف أزالت القناع الحضاري عن الوحوش القابعة في أعماق كل إنسان. كذلك لم تلجأ الكاتبة العظيمة إلى عنصر الجنس في روايتها، على عكس ما أتبعه الآخرون. إنها كاتبة فاضلة ليس في كتاباتها ما يخجل الآباء أن يطلع عليه الأبناء. ولم تهدف إلى الإثارة، ولا تلجأ إليها. ورواياتها تضمنت أيضاً أهدافاً إنسانية فحواها أن (الجريمة لا تفيد) وأن الخير هو المنتصر في النهاية.

الزوار (525)